Top Ad unit 728 × 90

الأمراض الجلدية التي تنتقل من صالونات الحلاقة


تفيد الدراسات الطبية أن صوالين الحلاقة قد تسبب انتشار عدد من الأمراض المعدية الخطيرة التي تنتقل عن طريق
التعرض للدم الملوث، كالتهاب الكبد الوبائي (سي) والتهاب الكبد الوبائي (بي)،وربما مرض الإيدز،والسل،إضافة إلى
عدد من الأمراض البكتيرية والفطرية.
 

الأمراض الجلدية التي تنتقل من صوالين الحلاقة 
سعفات الرأس
وهي من الأمراض الشائعة خصوصا في المناطق الفقيرة والأقل حظا في الرعاية
الصحية والطبية . وتقسم إلى عدة أنواع هي :


1. السعفة الجازة ( سعفة الفروة ) : Ringworm picture above shows a large, tender, swollen, pus

وتعرف بالعامية باسم القرعة الجازة ويسببها نوع من الفطريات يتطفل على الشعر وهي تؤدي إلى حز الجزء
العلوي من الشعر وهي معدية جدا لذا يجب الوقاية منها وخصوصا بين طلبة المدارس , وهي تصيب الصغار
وخاصة الذكور ثم يشفوا منها عند سن البلوغ.
ويمكن أن تنتقل العدوى من إنسان إلى آخر أو من خلال استخدام
الأمشاط والبشاكير والأدوات الملوثة في صالونات الحلاقة .

2 . السعفة القرعية
وتعرف باسم القرع ويصاب بها الإنسان عادة في الطفولة وهي تدوم طويلا ولا تشفى
لوحدها بعد سن البلوغ كما في السعفة الجازة وهي تدوم مدى الحياة إذا أهملت ولم تعالج . وتحدث العدوى
مباشرة من شخص إلى آخر أو من خلال استخدام المواد والأدوات الملوثة مثل البشاكير والفوط والأمشاط
ووسائد الرأس في صالونات الحلاقة .
وتكون بداية الإصابة بالسعفة القرعية على شكل بقع حمراء على فروة الرأس وبعد فترة يظهر على الشعر
ما يسمى القديح الكبريتي ( عبارة عن افرازات فطرية تظهر على الشعر المصاب وتطلق رائحة نتنة مثل رائحة الفار )
ويكون الشعر المصاب باهتا فاقدا للمرونة والبريق ومعرضا للتساقط بكل سهولة ,والشعر الذي يسقط لا ينمو بعده أبدا .
هذا ويمكن أن تنتقل السعفة القرعية إلى الأظافر وتسبب سعفة الأظافر القرعية .

3. السعفة المتقيحة ( شهدة سيلس ) :
وهي تحدث بسبب فطريات ممرضة تؤدي إلى تقيحات شديدة في فروة الرأس وهي تنتقل من شخص إلى آخر أو
من خلال الحيوانات الأليفة كالكلاب والقطط والخيل والبقر وهي تصيب الصغار عادة في منطقة فروة الرأس
وقد تنتقل إلى الوجه والأطراف وهي تظهر على شكل بقع حمراء وتزداد احمرارا مع الوقت ثم يسقط الشعر ويحدث
الالتهاب والتقيح وسميت بالشهدة ( قرص العسل ) لأنه يظهر على فروة راس المصاب عدة فوهات يسيل منها الدم
والقيح سواء بالعصر أو تلقائيا ولذا شبه بقرص العسل وهي مؤلمة جدا وتدوم طويلا , إما الكبار فيصابون
بالسعفة المتقيحة في اللحية .

4- سعفة اللحية
وهي تنجم عن الإصابة بالفطريات وغالبا يكون مصدرها الكلاب والخيل والبقر والطيور وقد تنتقل من إنسان إلى
آخر أو من خلال الأدوات الملوثة التي يستعملها الحلاقون وتؤدي إلى التهاب بصيلات الشعر وحدوث تقيحات
شديدة وسيلان الدم والقيح وبالتالي تساقط الشعر من جذوره ومعالجة سعفة اللحية تتطلب مكافحة الالتهابات
والتقيحات بالإضافة إلى تخفيف الآلام المرافقة .

5- الثأليل الفيروسية
مرض جلدي فيروسي يصيب أماكن كثيرة بالجلد ولكن ما يرتبط بالحلاقة منه نوع واحد فقط هو الثؤلول العادي
وهو كثير الحدوث في الأطفال وهو عبارة عن حطاطة مستديرة خشنة النسيج غير مؤلمة. يتراوح حجمها من
رأس الدبوس إلى كتلة كبيرة
وتنتقل هذه الثاليل الفيروسية باللمس المباشر أو بأمواس وأدوات الحلاقة والتي إن لم تنقله إلى الآخرين فإنها تنقلها
في نفس الشخص إلى أماكن أخرى فيما يعرف بالتلقيح الذاتي .

6- قمل الرأس
تكثر الإصابة بقمل الرأس في الأطفال في سن المدرسة وخصوصا في المناطق المزدحمة والتي تنعدم فيها النظافة الشخصية
وتسبب تلك الحشرة شعورا بالحكة الشديدة وتقرحات في فروة الرأس ورغم أن الوسيلة الأكثر شيوعا لانتقال المرض
هي الملامسة المباشرة فان الاتصال غير المباشر عن طريق أدوات الحلاقة أو الشعر الملوث بالحشرة أو البويضات
قادر على نقل المرض


مقاومة انفلونزا الخنزير .. ( أسهل الطرق موجوده في بيتك )

أكد أطباء صينيون الثلاثاء أن إحتساء كوب من اليانسون الدافيء وليس المغلي
عقب الاستيقاظ صباحاُ
يعد أفضل وقاية من الاصابة البشرية من مرض انفلونزا الخنازير
الذي تفشى في بقاع شتى من العالم
وذكرت مجلة ( ميديكال ريسيرشيز) الصينية
المعنية بالشؤون الطبية
أن إحتساء اليانسون الدافيء يفوق في فاعليته تناول عقار
(تامفيلو) الذي طورته شركة “روش” السويسرية
ويستخدم حاليا على نطاق
عالمي واسع
للوقاية من انفلونزا الخنازير
ذلك أن أحد المكونات الاساسية
المستخدمة في إنتاج ذلك العقار هو ( حمض الشيمكيك ) الذي يستخرج من قرن ثمرة اليانسون
ويترك عدة اسابيع ليتخمر
الأمراض الجلدية التي تنتقل من صالونات الحلاقة Mona Ahmed on 5:59 ص 5

ليست هناك تعليقات:

يتم التشغيل بواسطة Blogger.